جامعة أم القرى توصي الطلاب بالالتزام بالزي الرسمي السعودي

جامعة أم القرى وضعت مجموعة من الضوابط التي يجب على الطلاب والطالبات الالتزام بها. وترى الجامعة أن مخالفة هذه الضوابط تعرض المخالفين للعقاب، ولا يحق لأحد الاعتراض على حق الجامعة في وضع هذه الضوابط. وعلى الطلاب والطالبات القبول بها، سواء كان ذلك عن اقتناع أو إذعانًا، لتجنب العقوبات المقررة على المخالفين، وفى هذا المقال سوف نعرض لكم كافة التفاصيل وفقا لما تم الإعلان عنه من قبل جامعة أم القرى عن الالتزام بالزي الرسمي السعودي

الالتزام بالزي الرسمي السعودي

استناداً إلى لائحة قواعد السلوك والانضباط الطلابي بجامعة أم القرى، أقرت عمادة شؤون الطلاب ضوابط الزي الرسمي لطالبات الجامعة، والتي تشمل ما يلي:

  •  الالتزام بزي يتوافق مع ضوابط الشريعة الإسلامية، الآداب المرعية، ولائحة الذوق العام.
  •  ارتداء زي ساتر وفضفاض.
  •  ارتداء زي محتشم وغير شفاف.
  •  تجنب الأزياء التي تحمل صوراً أو عبارات أو شعارات تحرض على العنصرية.
  • ارتداء الزي المحدد من قبل القسم وفق التخصص.

وسوف يتم متابعة التزام الطالبات بهذه الضوابط مع مطلع العام الدراسي 1445هـ في جميع مقار الجامعة والمحافظات التابعة لها. وأشارت الجامعة إلى أن هذه الإجراءات تأتي التزاماً بالتوجيهات الرسمية، وتأكيداً على المحافظة على الهوية الوطنية، كما أكدت الجامعة على ضرورة التزام الطلاب بالزي الرسمي (الثوب والشماغ أو الغترة) طيلة فترة تواجدهم داخل الجامعة وخلال مراجعة جهاتها.

الفئات المستثناه من القرار

وافق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز على إلزام الجهات الحكومية ومنسوبيها بارتداء الزي الوطني، منذ دخولهم إلى مقرات عملهم وحتى خروجهم منها. وقد استثنى القرار من تتطلب طبيعة عملهم ارتداء زي مهني معين، مثل الأطباء والممارسين الصحيين والمهندسين ونحوهم، على أن يتم ذلك وفق الإجراءات الإدارية المنظمة لذلك.